2013/03/05

كان لنا موعد !




‎تتسائلين في نفسك لماذا تبدلت مشاعري نحوك , تلومين برود كلماتي حينما اخاطبك , تعاتبيني لأن نبضاتي لم تعد اليك ؟ !

أحقا لا تدرين لما ؟!


أم تنكرين حبا طويته بين اضلعي كخنجر مسموم يجرحني كل مساء حينما تتحدثين عنه بكل هذا الحب الرابض في عينكي ؟

واكتفيت ان اقدم قلبي قربانا لصداقة مزيفة كي اطوي خلفها حبي واشتياقي ولهفتي عليك في انتظار موعدي مع قلبك !

أما عدت تجلسين كالماضي امام المدفأة وتعاتبين نفسك علي اخطاءك ؟

ألم تتذكري يوما أنك اخطئتي في حقي مرارا ومرارا ؟

ألم تشعري بجراحك المتتالية التي مزقت قلبي ؟

واليوم لم يعد بهذا القلب جزء لم يتمزق في حبك , قد زادت جراحك حتي اني ماعدت قادرا علي العطاء ...

ماعدت قادرا علي حمل هذا القناع مجددا ...

سأتركك لقدرك المجهول تشاريكه رسم احداث مستقبلك الاليم وسأرحل بقلبي بعيدا عن جحيم هواك !

فقد كان لي معك موعد ولكن الفراق كان كلمة النهاية !!


تمت
5/1/2011
8:00p.m

Comments
5 Comments

5 comments:

حَنيّـن نِضال said...

مؤلم الفراق :(

خاصه اذا كان حبر النهاية !

عبير علاو said...

و لكن الفراق كان كلمة النهاية ....... ! كم انتِ باذخة يا رفيقة

ليلى الصباحى.. lolocat said...

عندما يتمزق القلب لا نجد به مكان لذكرى سوى الألم الذى ينزف والجراح التى تئن

ويكون الفراق دائما هو النهاية

تحياتى لك بحجم السماء

eng_semsem said...

انما للصبر حدود
وتكتب النهايه مع البدايه
فمن لا يقدر قيمة الحب لا يكتب له البقاء في الذاكره
تحياتي

almadalhady said...

أبت مشاعري عن ذﮐر إسمها لأن عروش المديح أخفضت جناحيها لوصفها....أيام طويلة وهديل الحمام يهديني ثمار الإنتظار ويبعث بي إلي المجهول علني ألقي ذلﮏ الموعود وأحظي بلطف صاحب الورود الشامخات للجنان....الآن تﮑللت إنتظاراتي بباقة من أيام الفرح التي أخلدت مشاعر في سبات عميق وأطمإن علي المحبوب مع صاحب الصداقة

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates