2014/02/28

حد الموت اتألم

 

صمتت ولم يفلح صمتى ليعبر عن مدى المى ...
وحين اتحدث تخوننى الكلمات ...
تجرحنى بقدر الصمت مرات مرات .... 

اتمنى لو يشعرون ...
لو يفهمون ...
لو يتوقفون عن جراحى ...

اعاتبهم بنظراتى ...
اجاملهم بحديثى وابتسامتى الخادعة ..
فتخبرهم ان كل شئ بخير ...
والامى حد الموت ..
وجراحى بلغت عنان السماء ...

الفت الحزن حتى صار قطعة منى ...
فلا يستدلوا عليه دونى ولا يستدلوا عليَ دونه ...
وكاننى صيرت حالكة بسواد الليل....
لا يشاركنى حزنى سوى الظلام واليأس الذى تملك كل ذرة بى ...

ان استطع الحياة معهم ..
ان يعرفوا الحب مثلى ..
ان يقدروا معنى الوفاء ..
معنى الحياة !!

تمت 

2014/02/27

لا تبالى




لا تكترث كثيرا لهذه الحياة ولا تأبه لحماقاتها ...

فلو حاولت ان تحصي الامك بها فلن يكفيك اوراق الدنيا جميعها ...

لا تبالي ان اهملك الرفيق وخانك الصديق وابكتك الليالي والايام ...

ولا تجلس حزينا شاردا تحصي النجوم ...
بين دموعك وبخفقات قلب مهموم ...
فقليلا ما تتحقق الاماني والاحلام ...

ولا تحاول الهرب من واقعك فمصيرك في الدنيا محتوم ...
فما جدوي ان تنسج لنفسك خيوط الامل في سماء الاوهام ؟

تمت

2014/02/26

اطلال الفراق




ومثل ما مضي وتكرر مرارا ومرارا
كانت هي الجاني وسكبت الدموع انهارا

وانا اقف علي هامش حياتها أرقب الوداع
وتحملني أنا الخطأ وتبكي علي زمن الخداع
أحقا أنا من أخطأ أم هي من ارتدي القناع

صار حديثي بلا جدوي الان
فقد عاقبتني واصدرت حكمها
وقالت انت بقلب لا يعرف الامان
وما عدت اشعر بين يديك بالاطمئنان
كانت هي الجاني والقاضي والسجان
وانا كنت الضحية وفي عينيها ذنبي ذنبان
تراني من يتقلب ويحمل وجهه الاف الالوان

وأنا لازلت لا اعرف ماذا فعلت
وبما في حقها أخطأت
فانزويت في حجرتي بكيت وبكيت


فقد صرت ذكري مؤلمة في قلبها ووقفت علي أطلال الفراق
أشعلت النار في ذكرياتنا وصورنا وأشياءنا وما تبقي لي غير رماد الاحتراق


تمت


2014/02/23

منطقة محرمة






صيرت أشلاءا في تفكيري , تسربت من ذاكرتي , لا أدري أين كنت بالتحديد , ولا أي مكان في قلبي قد اتخذت

كنا يوما سويا , نضحك أو نضاحك النجوم , نبكي أو يداعبنا الانين , تضحكنا الايام أو تبكينا السنين , , ولكن يكفي اننا كنا سويا

كنت يوما هنا , تداوي جراحي واجفف دموعك , تجرحنا ساعات وتفرحنا كلمات , نرقب سويا فجر يوم جديد , علنا يوما ان فرقتنا السنين اتينا ذات المكان , حيث جمعنا اللقاء , شاهدا عليا الشروق واولي خيوط الشمس لاحت في الافق

اليوم تبحث عن ذكرانا الشمس , ولا تعثر حتي علي أطياف لقاء ضل الطريق , كلما طلت علي المكان ذاته ماوجدته غير خاليا , جافا , موحشا

اخذتني خطاي الي هناك يوما في ترقب وحيرة , هل سأجدك كعادتي كلما ذهبت الي هناك , أم سيحكي لي الشروق قصة فراق كتبت بخطوط الشمس النارية , مرصعة بمياه البحر الذهبية؟

وحينما لمحت مكاننا خاليا , لم تخب مشاعري التي تجاهلتها علي امل بلقائك من جديد , وحينما اكتمل الشروق , شدت لي الشمس خطواتك التي ساقتك امس الي ذات المكان

ربما ضللنا طريقنا , أو ضل المكان ذكرانا , فافترقت خطانا وتأخرت خطاي , واصبحنا علي بعد مسافة من شمسنا

لم يعد مكاننا كما كان , ولم نعد نحن كما كنا , ولن نعود

وكان اقسي غناء سمعته منها يوما , , وأخر غناء


تمت

2014/02/15

كل يوم وانت الحب



لن اقول لك عيد حب جميل ..
 او عيد حب سعيد مثلما يردد العاشقون فى هذا اليوم المعتاد من السنة ..
فانا لا احتاج يوما بعينه كى اهنأك واهنئ نفسى بك ..
فيوم واحد فى حبك قليل او حتى عمر واحد !
ولكنى سأقول لك لاخر نفس يتردد بصدرى انى خلقت كى احبك ..
كى احيا فقد بك ولك ..
فكل يوم وانت الحب ..
كل الحب !!
تمت 
6:53a.m
15/2/2014

كل سنة وانتم طيبين عيد حب سعيد عليكم :)

2014/02/12

يحبها بجنون



هو يحبها بجنون ..
فيخفض رأسه ألما حين تمضى امامه ولا تلتفت اليه ...
فكل ما يتمناه ان ترمقه نظرة بطرف عينيها فتملئ قلبه الصغير توهجا طوال الليل ..
وتسبح فى خياله حتى يداعب النوم اجفانه الساهرة كل ليلة لجفاءها ..
فكم كان يتمنى لو تخطئ عيناها يوما وتضل الطريق اليه ..
فلعلها تشعر بفيض المشاعر التى تتعاظم فى قلبه منذ سنوات ..
ولكنها لازالت فى عجلة من امرها كلما مرت امامه وهو لا يمل الانتظار ..
فبرغم الألم الذى ينمو كل دقيقة فى ملامحه والشحوب الذى يعتليه يوما بعد يوما ..
حتى صار للموت اقرب منه الحياة الا انها لازالت شمسه هو ..
لا يبدأ يومه الا حينما تشرق امامه ولو لثوان معدودة ..
اعتادت هى الجفاء واعتاد هو العطاء ..
والانتظار رفيقه الاوحد الذى لا يتغير ..
تمضى الايام يوما فشهرا فدهرا ولا زال فى انتظارها  ..
ودموع القلب تردد ..
يا ليتها مامرت ..
ياليتها ماكانت ..
ياليتنى ماكنت !!

تمت
12/2/2014
6:38 a.m



Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates