2011/04/10

رحيل/ اهداء: الانتفاضة الفلسطينية الثالثة




(رحيل ) من قبل ميلادها وقد اطلقت عليها والدتها هذا الاسم , طفلة فلسطينية في العاشرة من عمرها , ضاعف الذل والقهر والعدوان من عمرها عشرات المرات...

منذ ان علمت والدتها بأن هناك جنين ينمو داخلها وقد شعرت انها فتاة واطلقت عليها اسم (رحيل) ...

فحينما بدأت الطفلة حركتها الاولي في رحم امها كانت قوات الاحتلال تخلي منزلهم والمنازل المجاورة لبناء ذلك الشئ المسمي بالجدار العازل , وكأنما كانت تتعاطف مع نظرات حزن والدها ودموع والدتها ...

ومن حينها لم تعرف (رحيل) الاستقرار قط , ولم ترتاد يوما مدرسة للتعلم , كانت تكتفي بما يلقنه اياها والدها وبما تعلمه لها الحياة !!

نمت ( رحيل ) وهي تحمل لهؤلاء الاوغاد كل مشاعر الكراهية في العالم باسره وكم كانت تحلم كلما سمعت ان احد الشهداء من الاقارب والاصدقاء قد قام بتفجير ذاته وسطهم , ان تصبح يوما مثلهم وان يخلد التاريخ اسمها !!

ظل هذا الحلم يداعب قلبها الصغير منذ ان كانت لم تتجاوز عامها الثامن بعد , فقد شابت الطفلة قبل اوان الاوان !!

ظلت عائلتها الصغيرة التي ضمت طفلة اخري بعد مولدها ب5 سنوات وقد اطلقت هي عليها اسم (نور) , تتنقل من منزل لاخر ومن مخيم لاخر احقر وفي قلبها ينمو معها هذا الحلم ويتعاظم الاف المرات ...

ذات صباح استيقظت ( رحيل ) ابنة الثانية عشر علي صوت صرخات مكتومة من والدتها ولم تدرك مايحدث الا وقد احتوتها والدتها بذراعها وضمت صغيرتها الاخري ايضا الي صدرها , ولم تلبث ان ادركت الموقف باكمله ...

فقد كان هناك بعض من جنود الاحتلال يحاصرون المخيم لكنهم لم يقتربوا بعد !!

انزوت (رحيل ) في فرشتها ودست شيئا في ملابسها وانتهزت فرصة انشغال والدتها بشقيقتها التي اجهشت في بكاء حار وتسللت خارج الخيمة في هدوء ...

تيقنت ان اجلها قد حان وان رسالتها التي ولدت من اجلها قد آن اوانها ...

تسللت في خفة مستترة بالظلام حتي ابتعدت عن المخيم بقدر كافي سمح لها باخراج تلك القنبلة التي كانت قد اخذتها خلسة من خيمة مجاورة لهم ...

فحصتها في سرعة حتي علمت كيف تشعلها ولم تنتظر كثيرا واشعلتها ثم القتها بكل ماتملك من قوة وسط الجنود الذين يحاصرون المخيم ودوي انفجار عنيف اطاح ب5 من الجنود وبذاك الحجر الذي كانت تستتر خلفه...

ولم يأبه الجنود المتبقين كثيرا لعمر تلك الطفلة مثل الزهور واطلقوا رصاصاتهم القاتلة نحوها !!

لكنها كانت ترسم بسمة راحة علي شفتيها ورددت
قد فعلتها من اجل ابي وامي واختي
فعلتها من اجلكم جميعا !!

وانطلقت الرصاصات!!


تمت
10/4/2011
2:05a.m


Comments
63 Comments

63 comments:

roka said...

جميله ياكارمن ومؤثرة جدا وكلمات رقيقه فى انتظار المزيد من ابداعاتك الرائعه تقبلى مرورى

roka said...

جميله ياكارمن ومؤثرة جدا وكلمات رقيقه فى انتظار المزيد من ابداعاتك الرائعه تقبلى مرورى

د/دودى said...

متصورتش ان البدايه الحالمه الحزينه للطفله ممكن تنتهى النهايه دى ...ابداع سلس و مؤلم

تحياتى

زهرة نيسان said...
This comment has been removed by the author.
زهرة نيسان said...

السلام عليكم

كم هو مؤلم ورائع أن أطفالاً بعمر الزهور يمتلكون قوة تفوقنا جميعاً ..
وكم هم كثيرون من هم في مثلها ،

نصرهم الله وثبت أقدامهم ..

إحساس ووصف رائع كعادتك سمسم ،
دمتِ بكل الخير ..

مصطفى سيف said...

جميلة وقاسية
اطفال رضعوا حب الوطن فاصبحت كل حياتهم فداء للوطن
تحياتي لقلمك الرائع
احسنتي

سواح في ملك الله- said...

ولدت لتموت
ولكن بثمن
وهي من الاحياء عند ربها يرزقها
اسلوبك القصصي رائع ياكارمن
تحيتي

elsayed azab said...

قصة رائعة حسيت انك جمعت كل حاجة كل الاحداث ووصفتيها من خلال رحيل .. بجد ابدعتى وبشدة ..

تحياتى واحترامى وتقديرى الكبير جدا لكى ..

ابراهيم رزق said...

و سلال من الورد
المحها بين اغماءة وافاقة
وعلى كل بافة
اسم صاحبها فى بطاقة

تتحدث لى الزهرات الجميلة
ان عينيها اتسعت دهشة
لحظة القطف
لحظة القصف
لحظة اعدامها فى الخميلة
تتحدث لى
انها سقطت من على عرشها فى البساتين
ثم افاقت على عرضها فى زجاج الدكاكين
او بين ايدى المناديين
حتى اشترتها اليد المتفضلة العابرة
تتحدث لى
كيف جاءت الى
واحزانها الملكية ترفع اعناقها الخضر
كيف لى تتمنى الحياة
و هى تجود بانفاسها الاخرة
شعر امل دنقل

بدون تعليق
تحياتى لقصتك الجميلة

Casper said...

قصة جميلة واحساسها حلو
واستكمال لمسيرة ابداع

خالص تحياتي

أم هريرة (lolocat) said...

السلام عليكم

كم من رحيل فارقت الحياة فى هذه الارض الطاهرة بسبب اناس اقل وصف لهم انهم شياطين تمشى على الارض
خلق غضب الله عليهم
قاتلهم الله ودمرهم وشتت شملهم

كم تحوى ارض فلسطين فى ثراها من قصص البطولة والشهادة
لو نطقت هذه الارض لعاتبتنا على ضياعها من ايدينا
لا حول ولا قوة الا بالله
لك الله يارض الشهداء
لك الله ياارض الاحرار البواسل
لك الله فلسطين الحبيبة

رحم الله كل رحيل فقدناها ولم ولن ننسى ابدا ثأرنا هناك

تحياتى لك اختى الحبيبة

Haneen said...

دُموعَ العين ِ والقلب ِ *** تحيِّ برعمَ العُرْب ِ

تُحيِّ في فلسطينَ *** بسالةَ فلذةَ القلبِ

وبالأحجارِ يرجمهم *** بلا خوفٍ ولا رُعبِ

ولا يخشى مدافعهُم *** ولا أسطورةَ الكذبِ

ولا الغازاتُ تُرهبهُ *** على بُعدٍ وعن قُربِ

يبثُّ الذعرَفي حُمرٍ *** تَفِرُّ بدرعها الصلبِ

فيا أحبابَ درَّتنا *** أضأتمْ موكِبَ الشُهبِ

وسطَّرتمْ بطولتكُم *** فكنتم زينةَ الكُتبِ

ويا أبطالَ أمَّتنا *** أقدِّم ها هوقلبي

تُّمجِّدُ سعيكمْ حمص *** بلحنٍ خالدٍ عذبِ

ونحيا ليلنا ندعو *** نُناجي الله يا ربي

eng_semsem said...

لم ترحل رحيل ولكن تبقى منها ومثلها كثير ومهما ازدادت قوة العدو الصهيوني فهناك ايمان بالقلب يهز الجبال ولن تؤثر فيه مدرعات او طائرات
اللهم انصر اخواننا في فلسطين

مدونة الأمل said...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته اخواني اخواتي الأعزاء . أردة أن أدعو اخواني الغاليين لزيارة مدونة الامل و اعطائي رأيكم فيها
تقبلو مني فائق الاحترام و التقدير

سلام

شيرين سامي said...

حلوه أوي أوي أوي بنت بألف رجل
قلمك متميز في سرد القصص يا كارمن
أشكرك على احساسك الرائع
تحياتي لكي

emymony said...

جميله اوى كارمن
بجدطفله فى عمر الزهور تضحى وتفكر ةتقرر وتنفذ بدون خوف وتنقذ شعب
نهايه مؤلمه مفرحه ف نفس الوقت بتدى امل
يارب فك كرب فلسطين
تحياتى وتقديرى

emymony said...

جميله اوى كارمن
بجدطفله فى عمر الزهور تضحى وتفكر ةتقرر وتنفذ بدون خوف وتنقذ شعب
نهايه مؤلمه مفرحه ف نفس الوقت بتدى امل
يارب فك كرب فلسطين
تحياتى وتقديرى

HSendbad said...

رائعة

د.ريان said...

مساء العطر كارمن

ومؤثر جدا حينما تقتل يد الغدر
براءة طفلة وشعب

سيعيد التاريخ نفسه ولا ندري

هل سنرحمهم او نعاملهم بغدرهم

دمتم بكل جمال

ميدان التحرير اليوم said...

أول مرة أزور مدونتك القيمة .. تهنئتي لك على المجهود المبذول والرائع..
ميدان التحرير الان
اخبار مصر
ثورة 25 يناير

سندباد said...

رحم الله شهداء فلسطين وشهداء المسلمين جميعا ونصرهم ونصرنا علي اعداءنا
جميلة ياكارمن بسم الله ما شاء الله
تحياتي ليكي

Days and Nights said...

الأخت الغالية والعزيز / كارمن

أنتظر بفارغ الصبر ما تخطة أناملك ... رائعة من روائعك بلا جدال ... أخذتنى معها بكل جوارحى إلى عالم الخيال ... دمتى مبدعة .

تحياتى

أخوك / تامر

مدونة رحلة حياه said...

يا ابنتى عذرا فقد ملت منى الاعذار
يا ابنتى عذرا فقد نما فى القلب نار
يا ابنتى عذرا فقد اوشك طال غياب النهار
يا امتى صبرا فقد اقبل الانتصار
ابكتنى كلماتك عندما عايشتها وكدت ان اموت معها حتى قتلوها
دومتى بود

ROSE said...

جميله واحساسها قوى
تسلمى ياجميل

Doctora Heba said...

السلام عليكم
رائعة ما شاء الله
ولكن الواقع ابشع كثيرا مما نرى او تسطره ايدينا

بارك الله فيكى
ونسأل الله ان يحرر المسجد الاقصى من ايدى الكفرة والمشركين

ريــــمــــا س said...

ويطلقون أسمائنا علينا ولا نعلم أن لنا من أسمنا نصيب ليست رحيل فقط تلك الصغيرة كثيرون من أسمائهم رحيل في فلسطين وفي كل بلد يرقد تحت وطأة الظلمة والحاقدين ..رحيل طفلة تشبة الكثيرات وحالة تشبة الكثيرين وكم ..الطفل الفلسطيني مختلف يشهد له التاريخ أنه يرضع القوة والعزم والشجاعة من ثدي أمه فو يحيا بين الخيام والدبابات فيتعلم من أرض فلسطين
الملطخة بشهدائها أن يقف قبل أن يحبو "
؛؛
؛
أيا كارمن
صباحكِ طهر ياحبيبة
تجيدين بحرفك الرائع العزف على أوتار جراحنا
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

... سعد الحربي ... said...

أختي الغالية/ اسماء

مهما ابتعدت اشتاق لإبداعاتكِ

قصة رائعة
وأسلوب رائع

هكذا أسماء دائماً

موفقة أختي

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد said...

الله عليكي يا كارمن

لتعميم ماذا فعت كلماتك الرايات هذه؟

جعلتني أتمني لو كنت مكانه وا فعل نفس ما. تفعله

و هذا قمة الإبداع

تحياتي لك و تقديري لكلماتك المميزة

الاحلام said...

كعادتك دائما كارمن متالقه ورائعه
كلماتك تدخل القلب وتحرك الاحاسيس
جزاكى الله خيرا على هذه الكلمات دمتى بكل خير وود
تقبلى تحياتى الاحـــــلام

خواطري مع الحياة said...

انه يوم نصر رحيل وعند كل طفل فلسطيني
ربنا ينصرهم على اعدائهم
قصة مؤثرة وجميلة
تقبلي مروري ^_^

Beram ElMasry said...

ابنتي العزيزة الغالية كارمن
بارك الله فيك
وهذا الاطراء يوجب علي ان احافظ علي مستوي يليق بالذكياء من امثالك ويسرني ان ادخل بعض السرور الي قلبك الشاب الكبير
يسعدني دائما مرورك
وقد صدقت فقد كتبتها في ساعات
ولك شكري وعظيم تقديري
تحية وسلام ولاسلام مع بني اسرائيل

Ms Venus said...

جميلة ومؤلمة ..

Carmen said...

روكا
جميلة بوجودك فيها ياقمر
نورتينى

Carmen said...

دكتورة دودى معظم النهايات السعيدة بتنتهى بحزن

نورتى يادكتورة

Carmen said...

زهرة نيسان
وعليكم السلام
عندك حق حبيبتى
يسلملى وجودكالرقيق
نورتينى

Carmen said...

مصطفى سيف
شكرا لكاستاذمصطفى ليس باجمل من قلمك
تحياتى ك

Carmen said...

سواح فى ملك الله

اكيد اننا نكسب اخرتنا بدنيتنا ده اكتر تجارة رابحة


تحياتى لوجودك الجميل

Carmen said...

السيد عزبب

شكرا لك ع اشادتك الجميلة

تحياتى لوجودك

Carmen said...

ابراهيم رزق

انا التى لم تجد تعليق لتلك الابيات التى اقتبستها
دائما فكر مميز فى كل شئ

تحياتى لعقلك المستنير

Carmen said...

كاسبر

شكرا لك على كلامك الرقيق كاسبر
تحياتى لك

Carmen said...

ام هريرة
وعليكم السلام

عندك حق حبيبتى ربنا يجمعنا بهم فى الجنة

تحياتى لك ولتعليقك الجميل

Carmen said...

حنين

مااجمل روحك وتلك الابيات

وقف عندى الحديث من روعتك

تحياتى لك

Carmen said...

استاذ اسامة

اللهم امين

اصبت فى قولك

تحياتى وخالص احترامى

Carmen said...

مدونة الامل

وعليكم السلام

عندك حق
اللهم امين

تحياتى العطرة

Carmen said...

شيرين سامى


شكرا لك حبيبتى نورتينى والمدونة كلها

تحياتى لرقتك

Carmen said...

ايمى

يارب ياحبيبتى اللهم امين

نورتى ياقمر

تحياتى لوجودك الجميل

Carmen said...

استاذ هشام

بوجودك الجميل

تحياتى لك

ريبال بيهس said...

صباح العطر كارمن

أختيار العنوان حكاية بحد ذاتها رحيل طفلة ولكنها كانت برأس 21 رجل يمثلون كيان ما كان يجب عليه أن يحرر فلسطين منذ أمد بعيد ولكن طالما هناك رحيل سيكون التحرير وسنرفع رؤوسنا لأن طفلة صغيرة هي رمز ولكنها موجودة قد رفعت تلك الرؤوس ..

هذه المرة رسم نصك يا كارمن الحزن على وجوهنا ولكنه حزن من نوع آخر لأننا نعلم بكل التفاصيل ولكننا نعجز عن التصرف ...

مبدعة سيدتي وكل نص هو شاهد على موهبتك الكبيرة ...

تحياتي مع أمنياتي لك بالتوفيق وسعادة لا تغيب

Carmen said...

دكتور ريان
صباح الورد والجوري يادكتور
ماعتقدش بعد كل ده في مجال للرحمة
خالص احترامي

Carmen said...

ميدان التحرير
اهلا بك شكرا لك ع وجودك الجميل
تحياتي لك

Carmen said...

سندباد
اللهم امين
تسلم سندباد من بعض ماعندك
تحياتي وخالص احترامي

Carmen said...

استاذ تامر
شكرا لك ع اشادتك الرقيقة
تحياتي لوجودك

Carmen said...

مدونة رحلة الحياة
ابيات رائعة جدا منك تسلم ايدك وكلماتك الجميلة
تحياتي لك

Carmen said...

روز
جميلة بوجودك الاجمل ارق روز
تحياتي لك

Carmen said...

دكتورة هبة
اللهم امين يادكتورة شكرا لك ع وجودك الجميل

Carmen said...

ريماس
حقا ما اكثرهم في كل مكان
عطرت احرفك مدونتي حبيبتي
تحياتي لرقتك

Carmen said...

سعد الحربي
انه لشرف لي متابعتك الدائمة ومرورك العطر
شكرا لوجودك استاذ سعد
خالص احترامي

Carmen said...

استاذ احمد فتحي
كلنا نتمني لو كنا شهداء
سلمت اناملك ووجودك الجميل
تحياتي لك

Carmen said...

الاحلام
وجودك الاجمل والارق
خالص احترامي لك

Carmen said...

خواطري مع الحياة
يارب ياحبيبتي
تسلمي ارق رشا

Carmen said...

بيرم المصري
سعدت كثيراب بهذا الاطراء المخجل انه لشرف لي وجودك الغالي هنا
تحياتي وخالص احترامي

Carmen said...

فينوس
وواقعية للاسف حبيبتي
شكرا لك ع وجودك الجميل

Carmen said...

ريبال
حقا لم اجد كلمات تعليقا علي كلمات الجميلة تقبل مني خالص التحية والاحترام واعذر صمتي

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates