2012/06/26

ليلة ولا الف ليلة



يحكي كان يا مكان

أنه من قديم الزمان

أمير حنون يشار اليه بالبنان

وقعت فتاة رقيقة في اسره واكتوي قلبها بالنيران

وتسآلت في نفسها هل يكن لها ما تكنه في صدرها نحوه ام طواها النسيان

وقررت ان تهمس له بما يدور في قلبها ولكن لم يطاوعها اللسان

فألقت في طريقه قلبها الحيران

عله يهمس له بما في صدرها من حب وحنان

فجاءها ردا سريعا أيا حب عمري انت فتاة الاحلام

تمنيتك يا زهرة يملأ شذاها الاكوان

فتمنت لو اكملت عمرها في احضانه ليعزف لهم الزمان اجمل الالحان

فيا قلبي لا تقلق ربما غدا ستتحقق الاحلام

بقلمي وقلبه

تمت بحمد الله
 

Comments
6 Comments

6 comments:

كريمة سندي said...

جميلة جدا ورايقة أوي

βent Pasha said...

مولاي
تيرارا رارارا رارارارا تييييرارارارا
:-))
جميلة جدا حكاية ألف ليلة وليلة دي
والألفاظ وسردك ليها أجمل

:-)
تحيتي لما خط قلمك

مصطفى سيف الدين said...

جميلة :)
تسلمي

ابراهيم رزق said...

خير الكلام ما قل و دل
احيانا افضل الحلول هى المواجهة

جميلة و معبرة

تحياتى

ليلى الصباحى.. lolocat said...

ياروحى عليكى ههههه
جميلة جميلة جميلة


دمت بخير حبيبتى

أحمد أحمد صالح said...

جميلة جدا كارمن أعشق هذا التفاؤل،و صراحة قد رأيت سوداويات كثيرة اليوم فشكرا لكلمات الرقيقة الرائعة التي أرجعت لي النور ثانية ..تحياتي وأسف على تقصيري في الزيارة و لكنه لأسباب ×خارجة عن ارادتي..

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates