2012/06/28

احاسيس مبتورة



تري لما تعاندني الايام , كلما تمنتيت رؤياه تمنعني الاسوار ؟

حينما اشعر بحنين جارف لعيناه , تحبسني البيوت والشوارع والحارات

تشب في قلبي الامنيات وتشيب في عقلي الافكار

تسرقني لحظات أمل فتخطفني الآمال الي حيث آراه

ثم يعاندني القدر ولا القاه

تنطفئ شمعة اشتياقي في مهدها , تتوه الامنيات في حينيها

أليس حقي ان اراه , أليس حقي ان اشتاق واشعر بالحنان في دفء عيناه ؟

اجيبي ايتها الايام العنيدة , أألفتي قتل الامنيات الوليدة ؟

لم أعد اشعر بالاطمئنان الا في احضانه , مشاعر الدنيا جميعها لا توازي ذره من حنانه

تلك النظرات التي بها يرمقني , تأخدني الي آفاق بعيدة تسرقني

تحلق بي الي دروب بعيدة , تارة تخطفني وتارة تهبط بي الي أماكن جديدة

أماكن ليس لها وجود الا بعينيه , عالمي المجنون لا أشعر به الا بين يديه

تبحر بي في نهر الهيام , تخطفني الي عالم الاحلام

لكنها جميعا ليست غير أوهام , احاسيس مبتورة تخنقها الايام

الي متي , يفصل بيننا المكان , تري متي سيجمعنا الزمان؟


تمت
  
شكر خاص : د/ محمد فخرى صاحب تصميم احاسيس مبتورة

Comments
11 Comments

11 comments:

كريمة سندي said...

قد تكون الأحاسيس مبتورة لكن يبقى الوصل سيد الموقف

تصميم جميل جدا وكلام أجمل تحياتي

أحمد أحمد صالح said...

جميلة و رقيقة جدا كلماتك كارمن..محزن ان يكون الحب أو المشاعر أو الاحاسيس أو الاحلام مبتورة،كأنها قد حرم عليها الإنطلاق بحرية في عالم تريده و تحبه..دوما أسعد و استمتع بوجودي هنا..دمت مبدعة و دامت رقة كلماتك متفتحة و ساطعة..تحياتي.

re7ab.sale7 said...

الله يا كارمن جميلة\كعادتك دوما

كلمات رقيقة مثلك

شمس النهار said...

ليه انا حاسة رغم الاحساس العالي للكلمات ان في شجن في المعاني؟

Aya Mohamed said...

بمكن مش بحب الخيال والانفصال عن الواقع
بس حبيبت الاحاسيس المبتورة دى
جميلة جدا :)

مصطفى سيف الدين said...

جميلة :)

سندباد said...

اصعب شئ انك تحب بجد وفي نفس الوقت مش حاسس ان رد الفعل مساوي لحبك واهتمامك بيبقي فعلا افضل تعبير عنها الاحاسيس المبتورة
احسنتي الوصف

rona ali said...

جميله احببتها
واحببت الاسم اييضا :)

ابراهيم رزق said...

زهقت من كلمة رائعة
مضطر انى اقول المرة دى
برده رائعة

تحياتى

ليلى الصباحى.. lolocat said...

تغيبين عني..

فأشتاق نفسي

وأهفو لقلبي على راحتيك

نتوه.. ونشتاق نغدو حيارى

وما زال بيتي.. في مقلتيك..

ويمضي بي العمر في كل درب

فأنسى همومي على شاطئيك..

وإن مزقتنا دروب الحياة

فما زلت أشعر أني إليك..

أسافر عمري وألقاك يوما

فإني خلقت وقلبي لديك..

* * *

بعيدان نحن ومهما افترقنا

فما زال في راحتيك الأمان

تغيبين عني وكم من قريب..

يغيب وإن كان ملء المكان

فلا البعد يعني غياب الوجوه

ولا الشوق يعرف.. قيد الزمان

فاروق جويدة
***************



شكرا لك يارائعة الاحساس
دمت بكل حب وشفافية روح
تحياتى لك

BNT ELISLAM said...

تسلمى على الاحساس الرقى حلوه اوى

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates