2014/05/15

ذكريات





لا تدعى ان الجرح بك يسكن
فلو تذوقت جراحى فلعلمت اين الوجع حقا يكمن

فالرحيل ابدا لم يكن اختيارى 
ولن يكون يوما من الايام قرارى

فلا تدعى انى من انتظر الرحيل 
فانت من وجد فيه السبيل
وحذفتنى من جميع تفاصيلك
ولم ترضى باى بديل

ماذا تريد ان تسمع ؟
ان عيناى لا تنفك تدمع !

اننى صرت اشلاء ؟
وجراحى بلغت عنان السماء !

اننى ماعدت اعرفنى من كثرة الامى ؟
اننى ابحث عن ذرة منى وسط حطامى !

فلتفرح اذا ان كان هذا مبتغاك
ففى غيابك لن يداوينى شئ سواك

فلا تعاتبنى على رحيلك
فقد اخترت ايسر الطرقات
ولم تأبه لكل الوعود والكلمات


فلو تذكرت اخر كلماتك الىَ
لما كنت تلقى الان اللوم على َ


فلم ترى جزء من عذابى
وكل اشياءنا الجميلة قد اصبحت خراب
وكل ذكرياتنا دفنت تحت التراب

أتتعجب انك لم تستطع البكاء ؟
أما انا فقد بكيت بدلا من الدموع دماء
وكل هذه السنوات قد ذهبت هباء

وكل اشيائنا بجوارى

 اراها قبل ان اغفو 
تذكرنى بان النسيان محال

 وحين استيقظ
 فتأبى ان تتركنى لحالى



فارحل كيفما شئت فلى رب يسمعنى
وعمل اتمناه صالحا لعله يوم القيامة ينفعنى

فقرارك لن تداويه الاف الكلمات
وان ظلت تتردد حتى الممات !

تمت 
15/5/2014
1:19 a.m



Comments
0 Comments

0 comments:

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates