2010/03/28

~لا أريده وداعا ~







لا أريده وداعا

ولو جعلته لقلبي خداعا

أيا نفسي عيشي سعيدة

ولو صارت ايامه بعيدة

قد قضيت معه دقائق عديدة

ربما اليوم قدر الرحيل

لكن دون دموع تسيل

سيظل طيفك لي دليل

لا وداع يا من كنت هنا يوما

ساعاتك وكأنها كانت حلما

فارحل اليوم سأشيعك بابتسامة

لتكن لك في طريقك علامة

وخير نهاية للكلام

اردت قولها في الختام

تمنيت لك دائما الخير والسلام

26-2-2010
1:35 p.m

ذكري لقلب ربما جرحته كلماتي يوما

Comments
10 Comments

10 comments:

Anonymous said...

ما رأيت وداعا أشبه بلقاء من هذا

و ما رأيت ابتسامة اشبه بالبكاء من هذه

و ما رأيت مثل هذه المعاني التي أظنها جديدة من قبل

تمنياتي لكم بمزيد من التفوق و الاحتراف

منة said...

ما أصعب أن تبتسمي عتد الوداع ،،
وابتسامتك تزيدهم وقوة وداخلياً أنتِ لم يبق منكِ سوى حطاماً ،،
وما أجمل أن يكون ظاهر الخاطرة هو أيضاً إبتسامة وداخلياً فهي تحمل أقسى أنواع الوداع ..
كلماتك تفوق الوصف ..
دمتِ مبدعة قمري المصيء ؛
حبي وتقديري لكِ ..

محمد فخري said...

جميل هذا الشعور الذي أحسه نابعا من كلماتك

من الواضح أن الوداع في حد ذاته لم يكن ولن يكون رغبة نابعة من أي من الطرفين، ولكن ربما تحدث في الأمور أمور، وتاتي لحظة لم يتصور أحد يوما أن تأتي

أحيانا، يكون وداعنا لشخص ما حرصا عليه أكثر من كونه خلافا، وهذه النقطة لا يفهمها الماديون الذين يعيشون الحياة المادية دون الروحية، ولا يسمون بأفكارهم ومشاعرهم فوق حدود الزمان والمكان !

أشعر بكِ تماما، وأكاد أقول نفس الكلمات ولكن من أين لي أن أقارن كلماتي بكلماتك، دمتِ مبدعة ومتألقة دوما ،،

خالص تقديري واحترامي..

أسامة مصطفى said...

كلمات صغيرة أكثر من رائعة

اعجبتني هذه الفقرة كثيرا

(لكن دون دموع تسيل

سيظل طيفك لي دليل)

خاطرة جميلة يا كارمن

وفى انتظار المزيد

karmen said...

لا أعلم أأوافقك الرأي أم ماذا , فقد تعودت ان تقرأ ما بين سطوري وما اخفته الكلمات ولكنها حقا كانت ابتسامة , وابتسامة سعادة وراحة , وكنت اعي ما كتبت في كل كلمة , ولكن ربما انها دموع ترتدي قناع بالفعل كما ذكرت , حقا لا احد يدري

انرت المدونة مرة اخري
خالص احترامي

karmen said...

حبيبتي منة

لا ادري لما اعتبرتموها دمعة , ربما رأيتم جميعا مالا أري انا , ربما صيرتم اقرب لي من نفسي حتي شعرتم مايختبئ في نفسي , ولكن ثقي ان اي دمعة لو سقطت ستسقط بين احضانك , ولن ابكي الا بين يديك , وهذا وحده كفيل بشفاء جروحي , فلا تقلقي بشأني مادمتي جواري

حبي وقبلاتي

karmen said...

محمد فخري

حقيقة اصبت الهدف بدقة تامة لست ادري كيف لخصت احساسي التي استترت خلف الكلمات , ولكن هذا ليس بجديد عليك , فقد عهدتك ذا احساسا مرهفا وقلبا نقيا طيبا , لن اعلق اكثر من هذا او بعد هذا فليس هناك وصف بعد وصفك

احترامي وتقديري

karmen said...

أسامة مصطفي

بجد كلماتي لا تفوق كلماتك روعة ورقة , وذاك الجزء الذي اقتبسته وان دل , دل علي احساسك الراقي , هو بالفعل قمة في الاحساس والرقة الخيالية

انارت الصفحة سمسم

احترامي وتقديري

هبه said...

كلماتك رائعة حبيبتى
ماشاء الله عليك
دمتى مبدعة
وستايل المدونة جميل جدا
والصورة الاساسية رائعة
بجد احسنت الاختيار
،
،
هبة

karmen said...

تسلمي هبة , ستايل المدونة بمشاركة منة , ارق فراشة , والصورة الاساسية , لاني اردتها بالفعل حديقة , ولكن لا مانع من اضافة بعض الالم بها ^ _ * فجفت اشجارها

سلمتي حبيبتي

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates