2014/03/11

فتــاتـي


احاول اقناعها عبثا الا تتحسس شاشة التلفاز .. وانها مهما جلست خلفه حتي افصل عنه التيار الكهربي , لن تجد الشخصيات الكارتونية التي تحبها وهي تفتح بابا وهميا لتخرج منه !

فتاتي الصغيرة ذات الثلاث اعوام .. اراها تجلس يوميا بالساعات بجوار التلفاز تتحسس الشاشة بكفها الصغير وعلى شفتيها تعلو ابتسامة رقيقة تزين وجهها البرئ ..

ومن حين لاخر اسمع ضحكاتها البريئة تعلو من خلف التلفاز وكأنها تتعجلهم كى يخرجوا اليها !

تعاند باصرار حتى يغلبها النوم ولازالت فى انتظارهم !

تمت

Comments
1 Comments

1 comments:

faroukfahmy said...

قكرتينا كارمن بطفولتنا ولكن كان على ايامى المذباع فكنت اتجه خلفه لا اجد الا لمبات لا تتحرك ولا تتكلم
الله يرحم ايام زمان

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates