2014/03/05

ملل




لم تعد تري في صباحها ضوء الشمس يتسلل من خلال نافذة حجرتها كعادته , مر وقت طويل وهي تحيا ذلك الليل الدائم , قررت أن تكتب رسالة ترسلها الي حيث يقيم قلبها بعيدا عنها تناشده كي يأتي , فوجوده وحده ما ينسيها الكون بما فيها

تناولت قلمها وراحت تقطر تلك الكلمات .....



أصبح كل شئ يشبه الاخر ويطابقه ...
أصبح أمس توأم اليوم وغدا ...

كل شئ حولي بارد برودة ليالي الشتاء الممطرة...
أشعر اني اشاهد نفسي من خلال مرآة متجمدة...

واري كل شئ بعيون زجاجية من خلال نافذة تراكم عليها الضباب...
كل شئ خاوي مثيرا للممل والضيق...

حتي ابسط الاشياء التي كنت اجد نفسي بها ماعاد لها وجود بحياتي...
الكون جميعه اصبح كتلة من الجليد
لا بشر ولا طيور ولا زهور...

اصبح كل شئ في حياتي سواء...
حياة أو موت , دفء أو برد...

السماء ماعادت تلك اللون الزهري الصافي!!
أصبحت ذات لون قاتم حزين يشاطرني الملل والحيرة!!

خلا عالمي كلها من الابتسامات والضحكات...
فدونك حياتي كلها فارغة خاوية مؤلمة ...



وضعت يديها علي المكتب ثم اسندت اليها رأسها وذيلت رسالتها بكلمة واحدة ...

ملل!!!



تمت
12:40 p.m
10/2/2011

Comments
0 Comments

0 comments:

Post a Comment

عذرا على التاخر فى الرد على التعليقات ولكنى حتما ساعود لارد عليها لاحقا .. حقا اسفة بشدة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Template by:

Free Blog Templates